البوابةالرئيسيةاليوميةس .و .جبحـثالتسجيلالأعضاءالمجموعاتدخول

شاطر | 
 

 أمير المؤمنين ((عمر بن الخطاب رضي الله عنه))

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
abduallah
youth فعال
youth فعال
avatar

ذكر
عدد الرسائل : 105
العمر : 32
مزاجي :
الدولة : المملكة العربية السعودية
اوسمة :
تاريخ التسجيل : 16/04/2008

مُساهمةموضوع: أمير المؤمنين ((عمر بن الخطاب رضي الله عنه))   الأحد 18 مايو - 9:35

بسم الله الرحمن الرحيم

والصلاة والسلام على اشرف خلق الله محمد صلى الله عليه وسلم

هاء انا اسرد لكم لهذا اليوم قصص للخليفه الفاروق واتمني من الله ان لايحرمني اجرها

مر عمر بن الخطاب رضي الله عنه على الناس متسترا ليتعرف أخبار رعيته فرأى عجوزا فسلم عليها وقال لها :ما فعل عمر؟

قالت : لا جزاه الله عني خيرا .

قال : ولم ؟ ، قالت : لأنه - والله - ما نالني من عطائه منذ ولي أمر المؤمنين دينارولا درهم

فقال لها : وما يدري عمر بحالك وأنت في هذا الموضع؟

قالت : سبحان الله ! والله ما ظننت أن أحدا يلي عمل الناس ولا يدري ما بين مشرقها ومغربها.

فبكى عمر ثم قال: وا عمراه ! كل أحد أفقه منك حتى العجائز يا عمر.

ثم قال لها: يا أمة الله ، بكم تبيعني ظلامتك من عمر؟ فإني أرحمه من النار

قالت: لا تهزأ بنا يرحمك الله

فقال لها : لست بهزاء.... ولم يزل بها حتى اشترى ظلامتها بخمسة وعشرين دينارا

وبينما هو كذلك إذ أقبل علي بن أبي طالب وعبدالله بن مسعود رضي الله عنهما

فقالا : السلام عليك يا أمير المؤمنين. فوضعت العجوز يدها على رأسها

وقالت : واسوأتاه أشتمت أمير المؤمنين في وجهه !

فقال لها عمر : لا بأس عليك رحمك الله، ثم طلب رقعة يكتب فيها فلم يجد ..

فقطع قطعة من ثوبه وكتب فيها.

" بسم الله الرحمن الرحيم هذا ما اشترى عمر من فلانة ظلامتها منذ ولي إلى يوم كذا وكذا بخمسة وعشرين دينارا .. فما تدعى عند وقوفه في المحشر بين يدي الله تعالى فعمر منه بريء "

وشهد على ذلك علي بن أبي طالب وعبدالله بن مسعود ورفع عمر الكتاب إلى ولده

وقال( إذا أنا مت فاجعله في كفني ، ألقى به ربي)
ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ


القصه الثانيه جاء اعربي الى امير المؤمنين عمر بن الخطاب رضي الله عنه يشكو حاجته فصاغها كالاتي:
الاعرابي:
يا ابا حفص جزيت الجـنه .... اكسوا بنياتي و امهن
وكن لنا في ذا الزمان جنه .... اقــسم بالله لتفـــــعلن
فرد عليه عمر قائلا :
افرئيت ان لم افعل؟
الاعرابي :
اذا ابا حفص لأمضين.
عمر:
وان مضيت.
الاعرابي:
فوالله عنهن لتســـــألن .... يوم تكون الاعطيات منَه.
و موقف المسئول بينهن.... اما الى نار واما الى جنه.
فبكى عمر ودخل الى داره يبحث عن شيء يعطيه للاعرابي فلم يجد الا الثوب الذي عليه فخلعه واعطاه للاعرابي وهو يقول:
خذ هذا ليوم تكون فيه الاعطيات منه
وموقف المسئول بينهن.
اما الى نار و اما الى جنه.
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 
أمير المؤمنين ((عمر بن الخطاب رضي الله عنه))
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
www.youth-cool.com :: youth عام :: youth المنتدى الاسلامي-
انتقل الى: